التلوث يهدد سكان أحياء جنوب الرياض.. والأهالي: قلقون على صحة صومنا

المواطن – شيخه الشيباني – الرياض

عبَّر عدد من سكان أحياء جنوب الرياض عن قلقهم من صحة صومهم بسبب استنشاقهم المستمر لروائح الصرف الصحي وأدخنة المصانع، مشيرين إلى أن الروائح الكريهة مشكلة مزمنة في أحياء المصانع والعزيزية ومنفوحة والمناخ والدار البيضاء وغيرها.

وأكد مواطن لـ”المواطن” أن المشكلة تكمن في وحدة معالجة مياه الصرف الصحي التي يعاني منها السكان منذ عقود، مؤكداً أن المصلحة وعدت بإيجاد حلول لكن دون جدوى، كما أن السكان يعانون من روائح كريهة منبعثة من سوق الغنم الذي يحتل مكاناً واسعاً في العزيزية، مضيفاً نخاف على صحة صومنا وسط هذه الروائح ربما أنه مشكوك فيه.

بدورها أشارت أم خالد إلى خطورة الروائح الكريهة الصادرة من مصنع الأسمنت والمصانع الأخرى، كما أن المدينة الصناعية الثانية قريبة جداً من العمران، وبالتالي فإن الضرر واقع على الجميع.

وقال حسين العنزي: إن أحياء جنوب الرياض تعاني من التلوث البيئي من مصادر عدة منها سوق الغنم الواقع في حي العزيزية والذي يُصدر الروائح الكريهة يومياً، وخاصة عند سقوط الأمطار وهبوب الرياح، إضافة إلى مصنع الأسمنت والمصانع الأخرى التي تنشر ثلوثاً بيئياً إضافة إلى محطة منفوحة للصرف الصحي التي تعاني منها أحياء كثيرة منذ عقود.

ومن الناحية الشرعية طمأن المستشار والمحامي الشرعي الشيخ عبدالله النخيلان سكان الأحياء الجنوبية للرياض بأن التلوث البيئي الذي تعاني منه هذه الأحياء لا يؤثر على صحة الصوم، وأن صومهم صحيح بإذن الله.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *